الخميس، 22 أكتوبر 2020

الإصلاح الاقتصادى والسياسى وجهان للتنمية المستدامة

 جريدة الوفد - 22/10/2020


أنا واحد من المؤمنين أن الإصلاح الاقتصادي والسياسي وجهان لعملة واحدة. لن تتحقق التنمية بمفهومها الشامل إلا بإصلاح اقتصادي مدعوم بإصلاح سياسي يراعي الظروف الآنية... عن أهمية الاقتصاد والسياسية في عملية الإصلاح مقالي اليوم في جريدة الوفد... اللينك


الخميس، 15 أكتوبر 2020

مجلس الشيوخ المفترى عليه

 جريدة الوفد - 15/10/2020

اطلق عليه عام 1980 وحتى فبراير 2011 مجلس الشورى وهي الغرفة التشريعية الثانية للبرلمان... وبعد مطالبات عديدة استجابت الدولة لأعاده هذه الغرفة واطلق عليها مجلس الشيوخ  لان مجلس النواب وحده لا يُمكنه استيعاب كافة التشريعات اللازمة للإصلاح المنشود... تفاصيل مقالي المنشور اليوم في جريدة الوفد عن مجلس الشيوخ المفترى عليه..... اللينك


الخميس، 8 أكتوبر 2020

الرياضة ومنظومة العدالة الاجتماعية فى مصر

 جريدة الوفد - 8/10/2020


أثمن دعوى الرئيس السيسي للنهوض بالمنظومة الرياضية في مصر اتساقًا مع استراتيجية الدولة لبناء الإنسان المصري، فضلًا عما تمثله الرياضة من قيمة مضافة للمصريين، ودعماً لنشر ممارسة الرياضة على مستوى واسع بين جموع الشعب... تفاصيل مقالي المنشور اليوم في جريدة الوفد...اللينك


الخميس، 1 أكتوبر 2020

ماذا يريد الإخوان لمصر!

 جريدة الوفد - 1/10/2020

كُنت أسأل نفسي عما تكسبه جماعة الإخوان من الهدم والخراب والضرر  والانحطاط الذي تعمل عليه في مصر! ووجدت في كتبهم وخطاباتهم وتصريحاتهم إجابة واضحة وبسيطة: مصر عدو، والمصريون أعداء لا فصال في ذلك... تفاصيل ماذا يريد الإخوان لمصر في مقالي المنشور اليوم في جريدة الوفد اللينك


الخميس، 24 سبتمبر 2020

ماذا ننتظر من البرلمان القادم؟

 جريدة الوفد - 24/9/2020


مرحلة حرجة تمر بها كل الأحزاب حاليا لتقديم من يمثلها في البرلمان القادم... ولقد عبرت عن رأيي في هذا في اجتماعات حزب الوفد ووجهت بضرورة المشاركة الفعالة... وعن دور البرلمان الحالي وتوقعات من برلمان المستقبل كتب مقالي اليوم في جريدة الوفد.... اللينك





د. هاني سري الدين : أرفض انسحاب الوفد من انتخابات البرلمان

 الخميس 24/9/2020

أكد الدكتور هاني سري الدين نائب رئيس حزب الوفد رفضه التام انسحاب الوفد من الانتخابات البرلمانية المقرر إجرائها في أكتوبر القادم. 

وكشف "سري الدين" في بيان رسمي أصدره لتوضيح موقفه من الانتخابات  أنه أعلن رأيه بشكل واضح وتفصيلي خلال اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد والمنعقد يوم الثلاثاء 15 سبتمبر الحالي.  

وقال " إن موقفي واضح ومعلن ولم يتبدل أو يتغير عما طرحته في الاجتماع". 

وواصل قائلا " عرضت في الاجتماع أن حزب الوفد أمامه ثلاثة خيارات مطروحة، أولها المقاطعة التامة للانتخابات، وثانيها الانسحاب من قائمة الائتلاف الوطني، وخوض الانتخابات بقائمة مستقلة باسم الوفد مع الترشح على أكبر عدد من المقاعد الفردية، وثالثها الاستمرار في القائمة والانتخابات الفردية مع ضرورة عرض أسماء المرشحين على الهيئة العليا." 

 وأكد أن خيار المقاطعة مرفوض تماما، لأنه يصب في مصلحة جماعة الإخوان وعملائها المحرضين على التظاهر والفوضى، من ناحية . كما يضر بموقف الوفد السياسي حيث أن ابتعاد الوفد عن الساحة السياسية لمدة خمسة سنوات يضعف من مركزه وتواجده في الشارع من ناحية أخرى. 

أما الخيار الثاني وهو خوض الانتخابات بقائمة مستقلة باسم الوفد، فرأى أنه كان الأفضل، إلا أنه لم يكن هناك استعداد مناسب له، ولم يلق اهتماما  كبيرا من أعضاء الهيئة العليا. 

وقال نائب رئيس الوفد، إنه يرى على ضوء ذلك أن الخيار الثالث، وهو الاستمرار في القائمة الوطنية هو الخيار الأفضل والأوفق للحزب. كما أنه يصب في صالح النظام الدستوري الوطني، ويتناسب مع دواعي الاستقرار المنشودة في ظل دعوات عدائية لنشر الفوضى وقطع مسيرة التنمية في مصر. 

وأوضح الدكتور هاني سري الدين أن موقفه المعلن خلال اجتماع الهيئة العليا، هو ذاته لم يتغير، وأنه موقف متحرر من أي قيود شخصية خاصة إنه لا ينوي خوض الانتخابات البرلمانية لا من خلال القائمة أو على المقاعد الفردية. 

وقال نصا " أدعم وأساند وأقف إلى جوار كل وفدي يؤمن أن مشروع الدولة الوطنية وحده هو القادر على تحقيق التنمية والاستقرار، وأنه لا بديل له سوى مشروع الدولة الدينية المعادي لأي تقدم أو تنمية أو استقرار." 

وأشار إلى أن المناقشات بخصوص الانتخابات البرلمانية داخل الوفد اتخذت منحى آخر يتعلق بطرح الثقة وحل اللجان النوعية  وهو ما رآه طرح خارج السياق خاصة في ظل دعوة رئيس الوفد لإجراء انتخابات مبكرة.  

حفظ الله مصر، وعاش الوفد ضمير الأمة.

التغطية الاعلامية: